Vinkmag ad

الخدمات الطبية الملكية تعيد السمع لخمسينية بعد 30 عاماً من الضعف الشديد

Vinkmag ad

أجرى فريق طبي متخصص من قسم الأنف والأذن والحنجرة في مستشفى الملكة علياء العسكري، برئاسة رئيس القسم المقدم الطبيب باسم الدعجة، عملية استكشاف الأذن الوسطى واستبدال عظيمة الركاب المتكلسة بعظيمة صناعية، لمريضة عانت من ضعف سمع توصيلي شديد لمدة أكثر من 30 عاما، ما حرمها من نعمة السمع طيلة هذه الفترة.
وقال مستشار الأنف والأذن والحنجرة المقدم الطبيب باسم الدعجة، إنه جرى تشخيص المريضة بضعف سمع توصيلي شديد في كلتا الأذنين ويسمى “صمم شبابي”، وأجريت لها عملية استكشاف الأذن الوسطى واستبدال عظيمة الركاب المتكلسة بعظيمة صناعية باستخدام الميكروسكوب والمنظار، بدون أي جرح خارجي، وهي تعتبر من العمليات الجراحية الدقيقة جداً، مشيرا إلى أن العملية تكللت بالنجاح واستعادت المريضة السمع بشكل ملحوظ بعد العملية مباشرة.
وأكد مدير المستشفى العميد الطبيب محمد العدوان، أن الخدمات الطبية الملكية تسعى لتقديم خدمة طبية نوعية للمرضى وتحرص فيها على الحفاظ على مستوى الكفاءة لدى الكوادر الطبية وتوفير سبل الأمان وأقل المضاعفات، إضافة إلى مواكبة كل ما هو جديد ومبتكر في المجال الطبي.
وأثنى ذوو المريضة بالجهود المبذولة من قبل إدارة الخدمات الطبية الملكية وكوادرها الطبية والتمريضية.

إقرأ الخبر السابق

توجيهات من الدفاع المدني لتلافي الحوادث خلال فصل الصيف

اقرأ الخبر التالي

الهيئة الخيرية الهاشمية: صعوبة باستلام المساعدات بعد إدخالها إلى قطاع غزة

الأكثر شهرة