شماتة أردنية بعد خروج ألمانيا من المونديال

تصدر وسم “هاشتاج” منتخب الشواذ التريند على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” في الأردن، وذلك بعد هزيمة منتخب ألمانيا من نظيره الياباني بنتيجة ( 2-1).
وعبّر المغردون عن استنكارهم لأي تشويه للفطرة الانسانية والقيم الدينية التي تتوافق بالطبع من فطرة الإنسان المجبول على الميل والانجذاب للجنس الآخر.  
وأبدى نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، شماتتهم بهزيمة منتخب ألمانيا بسبب الصورة الاستفزازية التي التقطوها على ملعب المباراة قبل بدايتها، حيث وضع جميع لاعبي الفريق إيديهم على أفواههم، في رسالة مسيئة تزعم تكميم الأفواه في قطر، احتجاجا على ما اعتبره اتحاد كرة القدم الألماني في بيان رسمي “منعا”، لممارسة حقوقهم بدعم حقوق الإنسان، إشارة إلى تحذير الفيفا من حمل أي شارات أو أعلام تدعم مجتمع الشواذ “ميم عين”.
وجاءت الحركة المسيئة من منتخب ألمانيا بسبب حظر إعلان تأييدهم الشواذ “المثليين” جنسيًا، وكذلك منع قطر استقبال طائرتهم بسبب وضع علم الشواذ عليها وإجبارهم على نزع العلم.
كما فجرت وزيرة داخلية ألمانيا نانسي فيزر، عاصفة من الغضب آيضا بما وصف في العالم الافتراضي “رسائلها الاستفزازية”، للقواعد والتقاليد الشرقية، مستخدمة نفوذها السياسي، بإخفاء الشارة الملونة أسفل المعطف أثناء دخولها ملعب “خليفة الدولي”، لمشاهدة مباراة منتخب بلادها 
وفي الوقت الذي فشلت فيه محاولات 7 من قادة منتخبات أوروبية مشاركة في المونديال، لارتداء شارة قيادة تحمل ألوان قوس قزح، بعد قرار الفيفا بمعاقبة أي قائد يحمل شارة بألوان مختلفة عن بلاده، بالبطاقة الصفراء، نجحت الوزيرة الألمانية في تمرير الرسالة الألمانية، وبدعم من رئيس الاتحاد الدولي جياني إنفانتينو.
ويذكر أنه وفي الشهر الماضي، أثارت وزيرة الداخلية الألمانية أزمة بسبب تصريحاتها بشأن وضع حقوق الإنسان والموقف من المثليين، في معرض اعتراضها على تنظيم قطر بطولة كأس العالم. وتراجعت عن تصريحاتها بعد استدعاء الدوحة السفير الألماني، وتسليمه مذكرة احتجاج رسمية، بسبب ما قالته فيزر.
وكانت فيزر قالت إن “حق الاستضافة هذا خادع للغاية”، وأن “هناك معايير يجب الالتزام بها وسيكون من الأفضل عدم منح حق استضافة البطولات لمثل هذه الدول”. واعتبرت أن المعايير يجب أن تتضمن “احترام حقوق الإنسان” و”مبادئ الاستدامة”
وفجّر المنتخب الياباني مفاجأة جديدة في مونديال قطر 2022، وتفوق على منافسه الألماني بهدفين لهدف واحد في افتتاح مباريات المجموعة الخامسة بدور المجموعات.
تقدمت ألمانيا بهدف إيلكاي غندوجان من ركلة جزاء في الدقيقة 33، ثم أضاعت العديد من الفرص لينتهي الشوط الأول بتقددم الماكينات بهدف نظيف.
ونجح ريتسو دوان في إدراك التعادل لمنتخب اليابان في الدقيقة 75.
وقبل النهاية بسبع دقائق أحرز تاكوما أسانو هدفا رائعا عندما استقبل تمريرة طويلة وأطلق تسديدة قوية في سقف مرمى الحارس مانويل نوير.