الصحة الأمريكية تدعو إلى إعادة فرض التباعد الاجتماعي

قالت وزارة الصحة والخدمات الإنسانية الأمريكية، إنه يجب إعادة فرض تفويض ارتداء الكمامة والتشجيع على التباعد الاجتماعي في الأماكن العامة لحماية الناس من "كورونا طويل الأمد"

والتقرير الذي أصدرته وكالة Coforma للأبحاث، بتفويض من الوزارة، استند جزئيا إلى مقابلات مع أكثر من 60 شخصا، بما في ذلك المرضى الذين يعانون من أعراض كورونا المزمنة، بالإضافة إلى مقدمي الخدمات والرعاية الصحية. وتضمنت التوصيات وضع سياسات عامة يزعم أنها تحمي "الجميع من كوفيد الطويل الأمد"، بما في ذلك إعادة تفويض ارتداء الكمامة

ووفقا للتقرير، فإن السلطات القضائية التي أسقطت هذا التفويض، جعلت الحياة صعبة بالنسبة لأولئك الذين يعانون من تبعات الإصابة بالفيروس، مشيرا إلى أن "رفع التفويض وعدم الاكتراث للتباعد الاجتماعي في العديد من الأماكن العامة والخاصة يزيد من عزلة الأشخاص المصابين بفيروس كورونا لفترة طويلة"

وأضاف: "يتجنب العديد من الأشخاص المصابين بفيروس كورونا لفترة طويلة الأماكن والأحداث العامة بسبب الخوف من الإصابة مرة أخرى واحتمال تفاقم أعراض كوفيد الطويلة وتأثيراتها الصحية، وقد يعاني البعض من أعراض اضطراب ما بعد الصدمة نتيجة الصدمة التي تعرضوا لها أثناء الإصابة الحادة"

وقال التقرير إنه يجب على واضعي السياسات "تشجيع أو فرض السياسات والبروتوكولات المتعلقة بارتداء الكمامة والتباعد الاجتماعي في الأماكن العامة التي تحمي الناس من العدوى أو الإصابة مرة أخرى ومن كوفيد المحتمل لفترة طويلة"